ديسمبر 11, 2020

بروفة ناجحة للمسير الوطني

أجرت صباح اليوم الجمعة القوات المسلحة وقوات الحرس الأميري وقوة الأمن الداخلي ووزارة الداخلية على كورنيش الدوحة، بروفة ناجحة للعرض العسكري الذي سيتم في المسير الوطني صباح الجمعة المقبلة الذي يصادف ذكرى اليوم الوطني في الثامن عشر من ديسمبر من كل عام. 

حضر العرض العسكري سعادة الدكتور خالد بن محمد العطية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون الدفاع وسعادة الفريق ركن طيار غانم بن شاهين الغانم رئيس أركان القوات المسلحة، وعدد من قادة الأفرع والوحدات بالقوات المسلحة.

بدأت بروفة العرض العسكري بعزف السلام الأميري، ومن ثم أطلقت المدفعية في من الكورنيس “18” طلقة تشير إلى تاريخ الاحتفال باليوم الوطني، وهو اليوم الثامن عشر من ديسمبر من كل عام.

تقدم المسير ولأول مرة الجيش الأبيض المكون من الأطباء والممرضين بمؤسسة حمد الطبية والمتطوعين الذين عملوا في مكافحة انتشار فيروس كورونا وجاء تقدمهم المسيرة تقديراً لما قاموا به من جهود للحد من انتشار الوباء.

ثم مرت من أمام المنصة الرئيسية الفرق العسكرية المختلفة التابعة للقوات المسلحة وقوات الحرس الأميري وقوة الأمن الداخلي لخوياوقوات وزارة الداخلية بتشكيلاتها المختلفة..

وتميز العرض العسكري بالتنسيق التام والتناغم بين القوات المشاركة إذ بدت كل القوات المشاركة، على الرغم من أنها تمثل جهات مختلفة بالدولة وكأنها جسم واحد يتبع لجهة واحدة، وذلك نتيجة التنسيق المشترك إلى جانب الخبرات الواسعة والإحترافية التي كسبها مركز العروض العسكرية القائم بأمر المسير الوطني ونتيجة الاهتمام بها من طرف وزارة الدفاع والقيادة العليا بالبلاد.

وسبق العروض العسكرية على الأرض عروض بالمظلات على سماء الكورنيش وفوق منطقة الأبراج شارك فيها مظليون من القوات المسلحة ومن قوة الأمن الداخلي حيث قدم المظليون عروض رائعة كانت مفاجئة لم تحدث من قبل وذلك نتيجة التدريبات المكثفة التي تلقوها.