ديسمبر 13, 2023

معارض فنية توثق تاريخ وانجازات الدولة

يتضمن جناح مركز قطر للتصوير في درب الساعي مجموعة من معارض الصور والتي تعرض وتوثق جوانب مختلفة من تاريخ وتراث دولة قطر وانجازاتها في المجالات المختلفة، ومنها المجال الرياضي، حيث يقدم معرض ملاعب كأس العالم في جناح مركز قطر للتصوير مجموعة من الصور الفوتوغرافية التي تستعرض ملامح الفن المعماري العصري الممزوج بطابع تقليدي وتراثي يبرز جمال ملاعب بطولة كاس العالم في قطر 2022 وتسلط الصور الضوء على روعة هذه التصاميم وكأنها تحف فنية من التراث الثقافي لقطر.

كما يضم جناح المركز معرض أخر يبرز عبر مجموعة من الصور جمال المباني الحديثة والتراثية وأماكن التسوق والمتنزهات والأحياء التي تحتضنها مدينة الدوحة. حيث تُعرف دولة قطر بنهوضها الكبير في السنوات الأخيرة وتحولها إلى وجهة عالمية مزدهرة تتميز بالمباني والتصاميم المعمارية الرائعة .

أما معرض الحياة الفطرية يسلط الضوء على التنوع البيولوجي الغني وجمال الطبيعة في قطر عبر مجموعة من الصور تعكس الجمال المدهش للحياة الفطرية . وتتميز دولة قطر بتنوع بيئي كبير يعيش فيه مجموعة واسعة من الحيوانات والنباتات الفريدة، ويقدم هذا المعرض صورًا استثنائية لهذه الكائنات الحية ومواطنها الطبيعية الرائعة.

إلى جانب ذلك يوجد في جناح مركز قطر للتصوير معرض الطبيعة والذي يقدم مجموعة من الصور التي تتنوع فيها المناظر الطبيعية في قطر بشكل جميل ويعد فرصة للزوار لرؤية الطبيعة واكتشاف الصحاري الرملية والمسطحات الخضراء. ويهدف المعرض إلى زيادة الوعي بجمال الطبيعة في قطر وتعزيز أهمية حمايتها والحفاظ عليها .

أما معرض التراث فيسلط الضوء على تراث دولة قطر عبر الصور الفوتوغرافية، حيث يعتبر التراث القطري جزء هاماً من هوية المواطن القطري ويحتفظ هذا التراث بتاريخ وثقافة البلاد، ويعكس قيم وتقاليد الشعب القطري، ويعزز الانتماء الوطني والاعتزاز به كما يوفر فرصاً للأجيال القادمة للاستفادة من الماضي والتعرف على تاريخ قطر .

وهناك معرض قطر الحضارة والتراث، حيث أن جمال الطبيعة وثراء الحياة الفطرية وتكاملها مع التطور العمراني الحديث الممتد عبر تراث الماضي وصولاً الى ملاعب كاس العالم ٢٠٢٢ يخلق توليفة فنية تأخذ المصورين الى عالم من الخيال الواقعي ليوثقوا هذا التناغم الفني والفكري من خلال عدساتهم وليسحروا زوار المعرض بأجمل ما ابدعت به كاميراتهم من صور بصرية تشكل معرضاً فنياً ساحراً.