نوفمبر 26, 2022

فعاليات درب الساعي ترسخ التراث والهُوية

أكدَ عددٌ من المواطنين أن فعاليات درب الساعي تُجسد التراث والهُوية القطرية وتُرسخ مشاعر الاعتزاز بالتراث الوطني والهُوية لدى أبنائنا. وقالوا: إن اليوم الوطني عزيز على كل مواطن، وفيه يُعبر أبناء الشعب عن ولائهم للوطن وللقيادة، ويستذكرون اليوم الذي اتحدت فيه راياتهم وآراؤهم تحت قيادة المؤسس الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني رحمه الله.

ونوّهوا بأن اليوم الوطني هو يوم الولاء والتلاحم تحت ظل القيادة الحكيمة، مُشددين على أن الاحتفال بهذه المناسبة يُجدد الشعور بالفخر والاعتزاز بالانتماء للوطن ويُجدد الولاء والوفاء للقيادة الرشيدة لما قدمته لرفعة الوطن. وذهبوا إلى أن فعاليات اليوم الوطني تُرسّخ فينا قيم السيادة والاعتداد بالذات والاعتماد على النفس، مؤكدين أن لليوم الوطني هذا العام فرحتين وليس فرحة واحدة، لأنه يُمثل الاحتفال السنوي والدائم بظل ذكرى التأسيس ويواكب تنظيم قطر مونديال كأس العالم بنجاح، سائلين الله أن يديمَ على قطر نعمة العز والشموخ والأمن والأمان.

 وأشاروا إلى أن ذكرى اليوم الوطني تدخل أجواء البهجة والسعادة في كل بيت من بيوت قطر، لافتين إلى اهتمام المواطنين بالزي الوطني الذي يعتز به الصغار خلال الاحتفال بهذا اليوم المجيد.

وأكدوا العمل على مواصلة العطاء والصمود والاعتماد على النفس والتكاتف خلف القيادة الرشيدة، التي تسير بنا إلى العز والخير والمجد، مُشددين على ضرورة تذكر تضحيات أجدادنا الأولين في سبيل الوطن والحفاظ على سيادته، قاطعين الوعد بأن يظلوا جنودًا مُخلصين وأوفياء للوطن.

وتأتي فعالياتُ اللجنة المُنظمة لليوم الوطني انعكاسًا لرؤية اليوم الوطني المُتمثلة في تعزيز الولاء والتكاتف والوحدة والاعتزاز بالهُوية الوطنية لدولة قطر، وتحقيقًا لقيم المُشاركة والإلهام والإبداع والشفافية.

 

المصدر: الراية