ديسمبر 12, 2023

عبد الرحيم الصديقي: عروض دمى وورش ومتحف لتوثيق ذاكرة المسرح

أكد عبدالرحيم الصديقي، مُدير عام شؤون المسرح أن فعاليات النسخة الحالية من درب الساعي تشهد زخم مسرحي كبير، باحتوائها على العديد من عروض مسرح الدمى والورش الخاصة بتصنيعها والتي تستهدف الأطفال، فضلًا عن تقديم العديد من الأنشطة التي تعمل على الارتقاء بالذائقة الفنية، وتثقف الجمهور بتوفيرها معلومات حول ابو الفنون وذلك من خلال متحف خاص بتوثيق الحركة المسرحية القطرية.

وحول فعاليات فنون الدمى أوضح انها تقام بصورة يومية على مسرح الأطفال بدرب الساعي، منوها الى انها تتضمن عرض عن المخترع العربي عباس ابن فرناس في عربة الزمن متحدثًا عن مغامراته في 20 دقيقة وهو العرض الذي يقدم يوميًا في تمام الساعة الساعة الرابعة وعشرون دقيقة عصرًا، وكذلك عرض “كاميرا المراقبة” والذي يتم تقديمه يوميا في تمام الساعة الخامسة وخمس دقائق ويتم خلاله الحديث عن اختراع الكاميرا وما رافق ذلك من أحداث. هذا الى جانب أوبريت “حجي لول” والذي يستعرض المفردات القطرية القديمة بمشاركة الدمى، وسيتم تقديمه في تمام الساعة السادسة وخمسون دقيقة يوميا، كما سيتم تقديم مسرحية الأطفال مغامرات عبقرينو غدا 14 وبعد غد 15 ديسمبر في تمام الساعة السابعة على المسرح الرئيسي، و تحكي عن ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضح مدير مركز شؤون المسرح الى أن زوار درب الساعي من الأطفال سيكونون على موعد مع حزاوي هدية سعيد في تمام الساعة الخامسة وخمسة واربعون دقيقة مساء على مسرح الأطفال ليتعرفوا على قصص شعبية من التراث وهي من تقديم هدية سعيد ومنذر ثاني.

وقال الصديقي إن فعالية المسرح في درب الساعي تُمثل رحلةً ثقافيةً عبر مجموعةٍ ثريةٍ من الفعاليات الثقافية حيث سيتم تقديم توثيق لتاريخ المسرح القطري الممتد لما أكثر من 50 عام وذلك يوميا من الساعة الخامسة للحادية عشر مساء، مشيرا إلى أن التوثيق سيكون من خلال متحف به عدد كبير من النصوص والافيشات، فضلا عن دعوات لحضور المسرحيات القديمة والصور التي تستحضر تاريخ المسرح القطري وممثليه القدامى. لافتا الى تقديم حزمة من الورش في فنون تصنيع الدمى للأطفال ضمن فعاليات المتحف.

وفي إطار الحرص على تضمين الفعاليات للمسابقات سيتم تنظيم فعالية بعنوان س سؤال يوميا على مسرح الأطفال، وستتضمن أسئلة في التراث القطري يقدمها عبدالله غيفان وريم السويدي في تمام الساعة التاسعة وخمس دقائق مساء، وفي مجال خيال الظل وضمن فنون الدمى سيتم تقديم “شعرية في الأعماق” بدء من الساعة التاسعة ونصف مساء على مسرح الأطفال، وتحكي عن قصة السمكة شعرية التي ترحل في أعماق البحار.