تمثل هذه الباقة الراعي الفضي هو صاحب حبل الحياة، يسحب الغيص، ويجب أن يتصف بالقوة الجسدية كي يتمكن من سحب الغيص كذلك يتصف بالانتباه والتركيز الشديد.


البنك التجاري

تمّ تأسيس البنك التجاري عام 1974 ليكون أول البنوك الوطنية في القطاع الخاص في دولة قطر، وهو اليوم إحدى المؤسسات المالية الرائدة في الدولة، وبات يتميّز بسجلٍ حافلٍ بالإنجازات والنجاحات. ولا يزال البنك يؤدي دوراً مهماً في دفع عجلة الابتكار والارتقاء بمعايير الخدمات ضمن القطاع المصرفي في المنطقة، وذلك من خلال الاستثمار في التقنيات الحديثة والتركيز على خدمة العملاء وإدارة البنك الحكيمة. وتشمل شبكتنا 28 فرعاً للخدمات الشاملة و 175 صرّافاً آلياً و7 آلات طباعة شيكات، كما أننا نمتلك الامتيازات الحصرية لداينرز كلوب في قطر. وفضلاً عن كونه مُدرجاً في بورصة قطر، كان البنك التجاري أول بنك قطري يُدرِج شهادات الإيداع الدولية والسندات في بورصة لندن. كما أن سندات البنك الصادرة مدرجة في بورصة ايرلندا وسويسرا.  ويهدف البنك إلى أن يصبح “أفضل بنك في قطر” انطلاقاً من المبادئ الخمس الأساسية التي وضعها ألا وهي تحقيق الأرباح، خدمة العملاء، الإبداع والابتكار، الثقافة والالتزام.

يشكّل استثمارنا الدائم في التكنولوجيا والأفراد إضافةً إلى المركز المالي القوي للبنك قاعدة قوية في سبيل تحقيق المزيد من النمو. يتمتع البنك التجاري بمركز مالي قوي إذ سجّل حتى تاريخ 30 يونيو 2020 إجمالي أصول بقيمة 143.7 مليار ريال قطري، ونسبة كفاية رأس المال 17.3 ٪. إضافةً إلى أنه يحظى بتصنيفات ائتمانية قوية هي (A3) من موديز و(A)  من

فيتش و(BBB+) من ستاندرد أند بورز.

وفيما يحتفل البنك التجاري بـ 45 عامًا من النجاحات والابتكارات، حصد في العام 2020 أكثر من 12 جائزةً مرموقة، نذكر منها: 

  • جائزة “أفضل تطبيق مصرفي للهاتف الجوال” وجائزة “البنك الأكثر ابتكارًا في الخدمات المصرفية الرقمية” في قطر من مجلة انترناشونال فاينانس.
  • جائزة يوروموني “للتميّز في القيادة ” في الشرق الأوسط.
  • جائزة ذا بانكر “للابتكار في الخدمات المصرفية الرقمية” في الشرق الأوسط
  • جائزة ذا آشيان بانكر “أفضل بنك رقمي للعملاء” في قطر.

جائزة جلوبال فاينانس “أفضل خدمات التسويق وشبكات التواصل الاجتماعي”، بالإضافة إلى ستة جوائز مرموقة من مجلة جلوبال فاينانس، الشرق الأوسط.


شركة دولفين للطاقة المحدودة

يُعدّ مشروع غاز دولفين، الذي نفذته شركة دولفين للطاقة المحدودة، مبادرة إستراتيجية كبرى في مجال الطاقة هي الأولى من نوعها على المستوى الإقليمي. فمنذ يوليو 2007، تقوم شركة دولفين للطاقة باستخراج كميات كبيرة من الغاز الطبيعي من قبالة سواحل دولة قطر وإنتاجها ومعالجتها ومن ثم توريدها إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.

ومنذ تأسيسها، حرصت دولفين للطاقة على الالتزام بأن تكون شركة مواطنة صالحة تتحلى بالمسؤولية الاجتماعية في جميع عملياتها ونشاطاتها. ويتجلى هذا الالتزام في برنامج الشركة للمسؤولية الاجتماعية الذي يعهد إلى دعم ورعاية العديد من المبادرات والنشاطات القيمة في مختلف المجلات بدولة قطر.

وتشمل رعاية دولفين للطاقة عدة مبادرات في مجال التعليم، والثقافة والفنون، والرياضة، والأعمال الخيرية، والتقطير، وفي مجال الصحة والسلامة والبيئة. وانطلاقاً من ذلك، تأتي رعاية دولفين للطاقة لليوم الوطني لدولة قطر تأكيداً إضافياً على التزامها بهذه المسؤولية الاجتماعية وعلى دعم جميع المبادرات والنشاطات التي من شأنها أن تسهم في تقدم وازدهار المجتمع المحلي.

يمكن الإطلاع على معلومات مفصلة حول دولفين للطاقة المحدودة على www.dolphinenergy.com


شركات صالح الحمد المانع

تمثل مجموعة شركات صالح الحمد المانع ومقرها في قطر، العديد من العلامات التجارية العالمية الشهيرة وقد تأسست في مطلع الخمسينيات. وتعتبر واحدة من أنجح وأعرق مجموعات الأعمال في مجال التجزئة والاستثمار في المنطقة. بدأت الشركة أعمالها في قطاعي التجارة والنقل، وذلك بناءً على رؤية ثاقبة للمؤسس صالح الحمد المانع – رحمه الله – الذي استشرف الفرص والقدرات التي توفرها أسواق قطر والشرق الأوسط. وبفضل الاتفاقيات التجارية الناجحة التي عقدها المؤسس الراحل، وسّعت المجموعة محفظة أعمالها لتشمل الاستثمار، البناء والإنشاءات، السيارات ووسائط النقل، الفنادق، التجزئه، تكنولوجيا المعلومات والعقارات، المطاعم والمأكولات، المخابز والسلع الإستهلاكية، الاستشارات الهندسية وإستشارات التأمين.

واستناداً إلى نموذج الأعمال المميز الذي تركه المؤسس صالح الحمد المانع – رحمه الله – ، قام أبناؤه هشام، كمال ووسام صالح المانع بتعزيز وتطوير الأعمال وتوسيع مجال أنشطة المجموعة بوتيرة ثابتة ومستمرة.

تتمتع المجموعة اليوم بسمعة مرموقة وتعمل ضمن رؤية واستراتيجية مدروسة لتقدم أعلى مستويات الخدمة وتقيم علاقات الأعمال القوية مع علامات تجارية رائدة وشركاء دوليين. كما تتميز المجموعة ببنية تحتية متينة للأعمال ومحفظة متنوعة من العلامات التجارية والشركات في مختلف أرجاء منطقة الخليج مثل نيسان، إنفينيتي ورينو في قطاع السيارات وهارفي نيكولز وهرميز في قطاع التجزءة الفاخرة، وماكدونالدز في قطاع مطاعم الوجبات السريعة والبتيل في قطاع المطاعم كما الفنادق مع مجموعة ماريوت في قطاع الضيافة.

ومن خلال مجموعة من الشراكات والاهتمامات التي ترسي قواعد متينة لخطط التوسع الطموحة في المستقبل وتماشياً مع تطور أسواق الشرق الأوسط والظروف الحالية والقادمة، تتركز استراتيجية مجموعة شركات صالح الحمد المانع على التعاون والشراكة مع شركاء رئيسيين ومرموقين في مختلف أرجاء الشرق الاوسط والعالم.


مجموعة إعلان

مجموعة إعلان هي شركة ديناميكية ومبتكرة، تقدم حلولًا متكاملة ذات مستوى عالمي في مجالات الإعلان والترفيه والفعاليات والتصميم الحضري. تأسست عام 2004 لتعمل على مواكبة وتطوير صناعة الإعلان في قطر وفق المعايير العالمية. توسعت أنشطتها على مر السنين، حتى صارت شركة متكاملة تعمل من خلال 4 أقسام: إعلان ميديا، إعلان أوربان، إعلان إيفينتس، إعلان انترتينمنت.

كما أنشأت مجموعة إعلان عددًا من الشراكات الاستراتيجية والتحالفات والمشاريع المشتركة مع بعض الأسماء الأكثر ثقة في مجالاتها. من خلال الابتكار والشراكة مع الشركات العالمية لجلب الخبرات الدولية

إلى الأسواق المحلية والإقليمية، وضعت مجموعة إعلان مجموعة من المعايير لوسائل الإعلام، والترفيه، والفعاليات، والتصميم الحضري بهدف أن تكون مزود الخدمة المفضل في المنطقة. إن فريق عمل مجموعة إعلان يشمل على عدد متنوع من الجنسيات وهم من أصحاب الخبرة والكفاءة العالية واللذين انضموا إلينا من أكبر الشركات في العالم. إننا نؤمن بأن فريق العمل المؤهل وذو الخبرة سوف يكون قادرًا على تزويد عملائنا بخدمات استثنائية تتجاوز توقعاتهم.


 مجموعة الفردان

لقد أُنشئت مجموعة الفردان على أسس راسخة من القيم العائلية والالتزام الوثيق بتحقيق النزاهة، والخدمة المتميزة والمسؤولية الاجتماعية في جميع أعمالها. وتعتبر المجموعة من المؤسسات العائلية الرائدة التي حققت إنجازات بارزة في قطر والمنطقة، فعلى مدى أكثر من قرن من الزمن، نجحت مجموعة الفردان بتطوير نفسها من مجرد مؤسسة لتجارة اللؤلؤ في منطقة الخليج لتصبح واحدة من أكبر مجموعات الأعمال الرائدة في قطر وخارجها، ويُعزى ذلك إلى انخراطها في مجموعة واسعة من الأعمال التجارية عبر مختلف القطاعات الاقتصادية.

اليوم، تمتلك وتطور المجموعة محفظة كبيرة من الشركات الرائدة في العالم العربي، بما في ذلك مجوهرات الفردان، الفردان للصرافة، الفردان العقارية، الفردان للاستثمار، الفردان للخدمات البحرية ، الفردان للضيافة ، الفردان الطبية ونورث وسترن مديسن. تقدم المجموعة من خلال شركاتها طيفاً واسعاً من المنتجات الفاخرة، عدا عن المشاريع التجارية والسكنية ذات المستوى العالمي في كل من قطر، سلطنة عمان وتركيا.

لقد أسست مجموعة الفردان خلال مسيرة نموها وعبر رؤيتها تراثاً راسخاً من الريادة. في عام 1954 كانت تجارة المجوهرات المحطة الأولى في رحلة مجموعة الفردان، لتنطلق بعدها إلى عالم الصرافة في عام 1971.

أقامت مجوهرات الفردان معرض المجوهرات والساعات الأول من نوعه في عام 2003، وانخرطت على مدى بضع سنين في توسيع وتنويع أعمالها لتصبح من شركات التجزئة الرئيسية وشريكاً للعديد من رواد صناعة الساعات الفاخرة في أوروبا.

بصفتها أول مؤسسة مالية في قطر تعتمد الأنظمة المحوسبة في إجراء التحويلات المالية، تفخر الفردان للصرافة اليوم بشبكتها القوية داخل وخارج قطر، وبعلاقاتها المتينة مع المؤسسات والمصارف الشريكة في مختلف أرجاء العالم، وبشراكاتها الراسخة مع المؤسسات المالية الرائدة مثل ويسترن يونيون، ماستر كارد، وفيزا.

في دولة قطر، تشتمل المحفظة العقارية للمجموعة على برج الفردان الذي تم تدشينه حديثاً في مركز مدينة لوسيل في الدوحة، سانت ريجيس جزيرة “مرسى عربية” في اللؤلؤة – قطر، بالإضافة إلى سانت ريجيس الدوحة،  “كمبينسكي ريزيدانسيز آند سويتس” – الدوحة، ومرسى ملاذ كمبينسكي. أما على المستوى الإقليمي، فقد توسعت محفظة المجموعة لتضم “الفردان هايتس”، فناء العذيبة، وسانت ريجيس الموج مسقط في سلطنة عُمان، علاوة على قصور “كوكاتا” في ضاحية “ساريير” في اسطنبول، تركيا.

في عام 2019، توجت مجموعة الفردان إنجازاتها بشراكتها مع “سوثبي إنترناشيونال ريلتي، لإطلاق عملياتها في السوق القطري، حيث تم تعيين شركة الوساطة العقارية العالمية الرائدة ممثلاً حصرياً لمبيعات عقارات الفردان الفاخرة.

كما شهد عام 2019 دخول مجموعة الفردان إلى قطاع الرعاية الصحية من خلال “الفردان الطبية ونورث وسترن مديسن” (AMNM)، ومقرها في قلب “لوسيل”، مدينة قطر المستقبلية. تهدف “الفردان الطبية ونورث وسترن مديسن” إلى رفع مستوى خدمات الرعاية الصحية المتميزة والمتمحورة حول المريض في قطر والمنطقة.

تلتزم مجموعة الفردان بتقديم أفضل المنتجات وأرقى الخدمات من أجل توفير تجارب وأنماط حياتية راقية لعملائها من خلال  قطاعات أعمالها المتنوعة، فضلاً عن امتثالها لأعلى المعايير الدولية وأفضل الممارسات في الأسواق التي تعمل فيها. حظيت مجموعة الفردان بمكانة مرموقة كواحدة من أقوى وأبرز العلامات التجارية في السوق القطري والمنطقة لتميزها في كل ما تقوم به من أعمال. وباستنادها إلى قيمها الأصيلة المتمثلة في محورية العميل والنزاهة والشفافية، تواصل المجموعة الارتقاء بطموحاتها نحو آفاق جديدة.


الشركة المتحدة للتنمية

تعتبر الشركة المتحدة للتنمية إحدى الشركات المساهمة العامة الرائدة في دولة قطر، وتتمثل رسالتها في الاستثمار في المشاريع طويلة الأجل للمساهمة في تنمية الدولة وتحقيق الفائدة المستهدفة للمساهمين. تأسست الشركة في عام 1999، وتم إدراجها في بورصة قطر في يونيو 2003.

تؤدي الشركة منذ اليوم الأول لتأسيسها، دوراً فاعلاً في المساهمة في مسيرة التنمية التي تشهدها دولة قطر، وقد تمكنت الشركة من شق طريقها حتى غدت لتصبح من أهم الشركات المساهمة العامة القطرية، كما نجحت في تأسيس مجموعة من الاستثمارات المتنوعة والمجدية.

تمتلك الشركة وشركاتها التابعة المعرفة والخبرات الواسعة التي اكتسبتها من خلال عملها في مشاريع التطوير العقاري، إدارة الممتلكات، المشاريع المرتبطة بالأنشطة البحرية والضيافة ومشاريع البنى التحتية والمرافق العامة.

يعدّ مشروع جزيرة اللؤلؤة-قطر من أهم وأبرز المشاريع التي تقوم الشركة بتطويرها وتسويقها. وهو مشروع لجزيرة من صنع الإنسان يعتبر فريداً من نوعه في قطاع التنمية العمرانية. وتعدّ الجزيرة أحد أكبر مشاريع التطوير العقاري المتعدد الاستخدامات في منطقة الخليج.

هذه الجزيرة المتكاملة والمستدامة، الحائزة على جائزة “مشروع متعدد الاستخدامات” لعام 2020 ضمن جوائز العقارات العربية المرموقة، تضمّ مجموعة متنوعة من المناطق المتميزة معمارياً، تشمل الشقق والفلل ومنازل التاون هاوس وشقق البنتهاوس والمرافق الترفيهية والمحلات التجارية المتنوعة، فضلاً عن الشواطئ الجميلة الهادئة ومرسى بورتو أرابيا الحائز على جائزة عالمية وهو الأكبر على مستوى الشرق الأوسط.

ويوجد حالياً أكثر من 350 علامة تجارية راقية في جزيرة اللؤلؤة-قطر، تشمل العلامات التجارية الشهيرة للأزياء والمفروشات والمقاهي والمطاعم، التي تشغل أكثر من 115,000 متر مربع من مساحات التجزئة. ويتوقّع أن تضمّ الجزيرة 25,000 مسكناً و50,000 ساكناً بحلول عام 2022.

كما تعمل الشركة على تطوير مشروع جزيرة جيوان والتي تقع بمحاذاة جزيرة اللؤلؤة-قطر على مساحة 400,000 متر مربع، لتكون المقصد السكني والترفيهي والتجاري الأحدث، حيث ستستوعب 3,500 ساكناً، وعدداً مماثلاً من الزوار يومياً.

وستضمّ الجزيرة الجديدة 657 وحدة سكنية، بما في ذلك 586 شقة، و21 فيلا تتمتّع بشاطئ خاص، و26 فيلا تقع على حافة المياه مزوّدة بأرصفة عائمة، و6 قصور واقعة على جزر مستقلة، بالإضافة إلى 11,000 متر مربع من محلات البيع بالتجزئة و15 مبنى متعدد الاستخدامات. وستحتوي الجزيرة أيضاً على فندق “كورنثيا جزيرة جيوان قطر” مع نادٍ للغولف ونادٍ شاطئي متصلين به، وممشى الكريستال وممشى آخر على الواجهة البحرية كلاهما مكيّف، فضلاً عن المنتزهات والمناطق الخضراء. كما ستوفّر الجزيرة مرافق ترفيهية ونادٍ رياضي ومسجد.


الحزم للمشاريع

إسم الحزم، يعني “الأرض المرتفعة” باللغة العربية ، هو صرح فريد من نوعه في قطر، يقع في قلب مدينة الدوحة النابض بالحياة، ويضيف لمسة من الفن ،الثقافة والفخامة.


شركة قطر للوقود

تعد شركة قطر للوقود (وقود) الشركة الرائدة في مجال توزيع وتسويق خدمات الوقود في دولة قطر. وتتمتع الشركة بحق امتياز حصري لتوزيع وتسويق الوقود للعملاء التجاريين والصناعيين والحكوميين في أنحاء الدولة، بما في ذلك الغاز الطبيعي والمسال، وتزويد جميع المطارات في قطر بوقود جيت إيه (JET – A1) والخدمات ذات العلاقة. كما تعد الشركة الرائدة في منطقة مجلس التعاون الخليجي في التحول إلى وقود البنزين والديزل الخاليين من مادة الرصاص تماما وبأدني محتوى من الكبريت.

تعمل شبكة توزيع الوقود المرنة الخاصة بنا عبر شمال وجنوب البلاد من خلال أسطول مكون من 242 شاحنة حديثة، وناقلات من الألومنيوم الصلب، وحاويات تزويد الطائرات بالوقود. وبالإضافة إلى توزيع منتجات الوقود التقليدية، نقوم بتوفير الغاز الطبيعي المسال للعملاء المحليين عن طريق استخدام اسطوانات “شفاف” الأكثر أمانا، التي تتميز بأنها شفافة وخفيفة الوزن والتي يتم تعبئتها في مصنع تعبئة الغاز الطبيعي المسال المتطور والمصمم على أحدث طراز. وبالنسبة للمستخدمين الصناعيين والتجاريين، تقوم الشركة بتوفير الغاز الطبيعي المسال من خلال ناقلات في مواقع العملاء. كما تشارك شركة وقود في أعمال توريد البيتومين لتلبية احتياجات بناء الطرق والأسفلت داخل دولة قطر.

وتقدم شركة وقود خدمات بيع الوقود بالتجزئة من خلال شبكة محطاتها الحديثة. وبالإضافة إلى ذلك، نقوم بتقديم خدمات رعاية وصيانة كاملة للسيارات في محطات الوقود الخاصة بنا، بما في ذلك غسيل السيارات، والصيانة، وتغيير الزيت والإطارات.

وتوفر وقود مجموعة كاملة من زيوت المحركات للسيارات والزيوت الصناعية التي تم تطويرها لتناسب جميع أنواع المركبات والمتطلبات الصناعية.

وكان قد تم تأسيس شركة وقود کشركة مساهمة في الثاني من يوليو 2002 بموجب مرسوم أميري يهدف إلى توفير خدمات تخزين وتوزيع وتسويق الوقود في دولة قطر. وتم الانتهاء من الاكتتاب العام الأولي للشركة في 2003 كما تم إدراج أسهمها في بورصة قطر.


قطرغاز

تعد شركة قطرغاز، التي تأسست عام 1984، هي أولى الشركات العاملة في مجال صناعة الغاز الطبيعي المسال في دولة قطر. واليوم، تعتبر قطرغاز أكبر شركة منتجة للغاز الطبيعي المسال في العالم، حيث تبلغ طاقتها الإنتاجية 77 مليون طن سنوياً، وذلك من خلال مرافقها التي تضاهي أعلى المعايير العالمية بمدينة راس لفان الصناعية بقطر. نجحت قطرغاز، بعد أول انتاج للشركة من الغاز الطبيعي المسال في عام 1996، في توريد الغاز الطبيعي المسال إلى 31 دولة حول العالم حيث تلتزم بالوفاء بالطلب العالمي على الطاقة النظيفة بأمان وموثوقية. ومن خلال التميز التشغيلي، تمكنت قطرغاز من توفير قيمة مضافة لسلسلة الإنتاج الخاصة بها بما يسهم في تعزيز الاقتصاد الوطني وتحقيق رؤية قطر الوطنية ويضمن توافر مصدر طاقة فعال للدولة ويفتح اسواقا جديدة ويسهم في رفاهية المجتمع المحلي. وتقوم شركة قطرغاز، بالإضافة إلى إدارة مرافق الغاز الطبيعي المسال، بإدارة مشروع “استرجاع الغاز المُتبخر أثناء الشحن” وغاز الخليج وراس لفان للهيليوم وإدارة مصفاة لفان، التي تُعدًّ واحدةً من أكبر مصافي المكثفات في العالم، بالنيابة عن جميع شركات إنتاج الغاز الطبيعي المسال العاملة في دولة قطر وذلك لكونها جزءا من المرافق المشتركة في مدينة راس لفان الصناعية.


شركة عبدالله عبدالغني واخوانه


مصرف الريان

الرؤية

أن نُصبح البنك الاسلامي المتكامل في قطر والعالم من خلال توفيره مجموعة واسعة ومتنوعة من المنتجات والخدمات المصرفية المتوافقة مع أحكام الشريعة الاسلامية، عبر قنوات فعّالة وموثوق بها وذلك لتلبية متطلبات مختلف القطاعات في الأسواق التي ينشط فيها، وبهدف تحقيق غايتين الأولى: تعزيز عائدات المساهمين والثانية الإرتقاء إلى تطلعّات عملائنا.

الرسالة

  • بناء مؤسسة مالية متوازنة عبر تقديم منتجات وخدمات التجزئة والمؤسسات والشركات، والخدمات الإستشارية وإدارة الأصول.
  • تقديم خدمات مالية رائدة متوافقة تماما مع مبادئ الشريعة الإسلامية.
  • بناء نموذج قوى فى تقديم خدمات متميزة وعلامة تجارية معترف بها.
  • أن نكون الرواد فى سوق المصرفية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، من خلال الخبرة في تقديم التمويل والخدمات الاستشارية والعروض المالية المختلفة.
  • بناء مؤسسة مالية قوية لخدمة جميع العملاء في المنطقة وخارجها.
  • التركيز على ابتكار المنتجات والخدمات المقدمة وفقا للمعايير الدولية المعروفة لبناء رأس مال قوى وقاعدة مساهمين صلبة.

بنك الدوحة

بنك الدوحة هو أحد أكبر البنوك التجارية في دولة قطر، وقد واصل تحقيق نمو قوي خلال السنوات العشر الأخيرة بفضل الفلسفة والرؤية القيادية الفاعلة التي يتبناها.


ويقدم بنك الدوحة، الذي تأسس في عام 1979، خدمات مصرفية للأفراد والشركات والمؤسسات على الصعيدين المحلي والدولي من خلال أربعة من مجموعات الأعمال هي مجموعة الخدمات المصرفية التجارية، ومجموعة الخدمات المصرفية للأفراد، ومجموعة الخدمات المصرفية الدولية، ومجموعة الخزينة والاستثمار.

ويمتلك بنك الدوحة فروعًا خارجية في كل من الكويت، ودبي وأبوظبي (الإمارات)، ومومباي وشاناي وكوتشي (الهند)، بالإضافة إلى مكاتب تمثيلية في كل من اليابان والصين وسنغافورة وهونغ كونغ وكوريا الجنوبية وأستراليا وتركيا والمملكة المتحدة وكندا وألمانيا وبنغلاديش وجنوب إفريقيا وسري لانكا، ونيبال.

وقد حصل بنك الدوحة على العديد من الجوائز تقديرًا لإنجازاته على كافة الأصعدة، حيث حصل مؤخرًا على جائزة “أفضل بنك تجاري إقليمي” من مجلة ذا بانكر ميدل إيست للسنة الرابعة على التوالي. وحصل البنك مؤخرًا على جائزة “أفضل بنك محلي في مجال التمويل التجاري خلال العام” من مجلة إيجان بانكنغ آند فاينانس. بالإضافة إلى ذلك، فقد كان البنك قد حصل في الماضي على جوائز عديدة من بينها جائزة “أفضل بنك في العام” من مجلة ذا بانكر، وجائزة “أفضل بنك تجاري في الشرق الأوسط” من مجلة غلوبل بانكنغ آند فاينانس، وجائزة “أفضل بنك في العام” من مجموعة ITP، وجائزة “أفضل بنك في قطر” من مجلة IAIR، وجائزة “أفضل بنك في قطر” من مجلة إيميا فاينانس.

وتقديرًا لمبادراته الفعّالة في مجال المسؤولية الاجتماعية للشركات مثل “برنامج المدارس البيئية”، وسباق الدانة الأخضر للجري، وتنظيف الشواطئ، وغرس الأشجار، وغيرها من المبادرات، نال بنك الدوحة جائزة “المبادرات البيئية” من المنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية وجائزة “الطاووس الذهبي العالمية للاستدامة” من معهد المديرين.


الرَّيّان لِلْإعلَام وَالتَّسْوِيق

شركة الريان مملوكة بالكامل لدولة قطر ، تأسست عام 2007. تهدف الشركة إلى تنمية الهوية الوطنية و تكريسها ، إعتزازاً بالأرض و التاريخ و الإنتماء إلى القيم الأصيلة. نسعى جاهدين لدعم و تحقيق التنمية المستدامة كجزء من الأهداف التي وضعتها رؤية قطر الوطنية 2030.